كلمات ورسائل وعبارات

ما الفرق بين مكر ومفر

ما الفرق بين مكر ومفر، لغة القرآن الكريم ولغة الضاد اللغة العربية التي تحتوي على الملايين من الكلمات والمرادفات،  التي تشتمل على الكثير من المعاني والتفاصيل الهامة، بالإضافة لوجود الكلمات المتضادة والتي تحمل معنى عكس الأخر، وفي مقالنا هذا اليوم سوف نذكر كلمتين هامتين وهما مكر ومفر وما الفرق بينما، حيث إن كل كلمة منهما تشتمل على معنى خاص بها واستخدامات متنوعة، والتي سوف نتعرف عليها خلال مقالنا وعلى المزيد من المعلومات الهامة حول هذا الموضوع.

ما الفرق بين مكر ومفر؟

إن هناك فرق بين معنى كلمة مكر وكلمة مفر والاختلاف هو :

– مكر: هو بمعنى كثير العطف أي العودة مرة تلو أخرى

– مفر: بمعنى كثير الفرار بهدف وقصد الرجوع للمبارزة أقوى، وبصورة تفصيلية أكثر أن الكر: العطف، حيث يقال: كر فرسه على عدوه أي: بمعنى عطفه عليه، والكر والكرور جميعا الرجوع، كما يقال: كر على قرنه يكر كرا وكروا، والمكر مفعل من كر يكر، ومفعل حيث يتضمن مبالغة كقولهم: فلان مسعر حرب وفلان مقول ومصقع، وإنما جعلوه متضمنا بصيغة المبالغة والسبب، لأن مفعل قد يكون ضمن أسماء الأدوات نحو المعول والمكتل (زنبيل يعمل من الخوص) والمخرز، فجعل كأنه أداة للكرور والة لسعر الحرب وغير أيضا، أما كلمة مفر: مفعل من فر يفر فرارا، والكلام فيه نحو الكلام في مكر، حيث ان الكر والفر في القتال  تلتي بمعنى الهجوم والرجوع مرة أخرى من بهدف هجوم الفرس مرة ثانية وبصورة أشد وأقوى وأسرع، ويقال: هذا الفرس مكر إذا أراد منه الكر، ومفر إذا أريد منه الفر، ومدبر إذا أريد منه إدباره، ومقبل إذا أريد منه إقباله.

إقرأ أيضا:كلمات اغنية بلا حكي رمشك قاتل كاملة

مكر الله ومكر المجرمين وتفسيرهم

لقد قال سبحانه تعالى بكتابه العزيز: (ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين)، حيث ان هناك فرق واضح وكبير بين مكر الله ومكر المجرمين، فالمجرمبن إذا تمادوا وعتوا في إجرامهم واسرفوا في جبروتهم وطغيانهم، إلا أنهم في نهاية الطريق سوف يلقون حتفهم ومصيرهم، و هو الموت المكتوب على كل انسان دون أن يعلموا متى موعد موتهم، فقد مكر الله بهم حينما ظنوا وصورت لهم أنفسهم بأنهم خير الماكرين،  الذين يستدرجون أعدائهم وخصومهم، فقد قال الله عز وجل عن نفسه بأنه هو خير الماكرين لأنه يمكر  في سبيل إظهار الحق والحقيقة والعدل،  بينما الإنسان يمكر ليخفي الصدق والحقيقة ويظهر الظلم والكذب والجبروت، فإن مكر الله هو الخير حيث أمهل الله المجرمين والمفسدين في الأرض حتى يقعوا في شر أعمالهم،  وهذا هو العدل الإلهي حيث ذكر القران الكريم في ايات أخرى (وما يحيق المكر السيء إلا بأهله)، وكذلك في اية (وما يمكرون إلا بأنفسهم وما يشعرون)، حيث إن الإنسان يتعامل بطبيعته بالنية الطبية، ومن يتعامل بالمكر والخبث ويتصور أنه ذكاء ونصر على الاخرين، فإن الله سبحانه وتعالى يقلب خبثه ومكره على المكر وأصحابه وصدق الله العظيم.

امرؤ القيس في المكر

مِكَرٍّ مِفَرٍّ مُقبِلٍ مُدبِرٍ مَعًا

كَجُلمودِ صَخرٍ حَطَّهُ السَيلُ مِن عَلِى

إقرأ أيضا:وش شعور المرايا كل ماشافتك كلمات

كُمَيتٍ يَزِلُّ اللِبدُ عَن حالِ مَتنِهِ

كَما زَلَّتِ الصَفواءُ بِالمُتَنَزَّلِ

حيث يصف الشاعر امرؤ القيس فرسه في معلقته الشهيرة التي ألفها خصيصا لحصانه، حيث ان اسمه الحقيقي هو حجر بن الحارث الكندي شاعر يمني الجنسية، الذي قام بكتابة المعلقة حيث وصف فيها حال فرسه الأصيل الدي تغزل بها ومدحها أجمل مدح، قائلا بأن حصانه حين يقوم بالهجوم والتراجع على الفرسان الأخرى وهذا دليل على قوته الكبيرة ووصفه بأنه سريع الجري، ووصف الابيات هو: وبدأ شعره قائلا مكر مفر مقبل مدبر معا كجلمود صخر حطه السيل من عل مكر: بمعنى كثير العطف أي العودة مرة بعد أخرى، مفر: انه كثير الفرار والمعنى المقصود هنا الرجوع للمبارزة حيث يكون أقوى وأشرس لينال الفوز الساحق، والكر والفر في القتال أنه: كثير والتراجع والهجوم لكي يهجم بصورة أقوى، وهنا معنى كلمة الجلمود : هو الحجر العظيم الصلب، ويقول بأن فرسه سريع الجري، شديد الإقدام كأنه حجر عظيم ألقاه السيل من مكان عالي إلى الحضيض والقاع.

إقرأ أيضا:كلمات اغنية طيري طيري يا عصفورة مكتوبة

 

وفي نهاية مقالنا لهذا اليوم حيث تطرقنا، إلى الفرق بين كلمتين وهما مكر ومفر، وما هو الفرق بين مكر الله ومكر المجرمين، ومجموعة من المعلومات المهمة.

السابق
فيديو المشجعة الانجليزية في قطر كامل بدون تشويش
التالي
ما هو مرض ابنة يسرا اللوزي

اترك تعليقاً